جميع أحداث القصص الموجودة في المدونة ما هي الا من خيال المؤلف و جميع حقوق الملكية محفوظة للمؤلف

Tuesday, October 26, 2010

فضفضة شحات



تعودت الإنقضاض على الشخص المستهدف أثناء إستوائه على مقعد السيارة سواء كان يهم بالنزول أو بعد الركوب أو أثناء إنتظاره بالسيارة لأي سبب , إكتسبت فراسة تجعلني أتوقع من يعطي ممن يمنع و كانت نادراً ما تخيب فراستي


كما رأيت صاحب القسطرة المذكور في مطلع القصة ...  فقد رآني ثلاثة هناك


الأول ... أول دفعته , و نابهة زملائه , حصل على الماجستير و الدكتوراه من أحد الجامعات الأوروبية و عاد ليدرس في أحد الجامعات المنتشرة في القاهرة و ما حولها و كان صديقي في الجامعة و كان يجلس في سيارته اللادا البيضاء , إقتربت منه و أنا له منكر , لو سمحت أنا ظروفي وحشة و محتاج مساعدة , هم بوضع يده في جيبه ناظراً لي في نفس الوقت , يخرب عقلك أنت مش هتبطل الإشتغالات بتاعتك دي , دا أنا إفتكرتك شحات بجد , نظرت اليه و غيرت المود بمهارة تفوق مهارة  أبو تريكة في بطولة أفريقا , حبيبي  بالأحضان , بس دخلت عليك , مش كده؟؟

لا عجب ,  إنه الستر , نعمة لا يدركها كثير من الناس و لكني أحسستها و كما سترني الله مع الأول فقد سترني الله مع الثاني و الثالث , سبحانه  ,  كريم في ستره
و أنت هنا بتعمل ايه؟ لأ مفيش دا أنا جاي هنا لولد عندي في الكلية أعطيه درس خصوصي
نزل من على منصته و ترك مدرجه و أغلق معمله و أتى بنفسه  ليعطي درساً خصوصياً  للبيه إبن البيه
و أنت بتشتغل في أيه دلوقتي ؟؟ أجبته بكلمتي الفضفاضة , بشتغل في البيزنس فلم يستفسر عن نوع البيزنس و غير الموضوع

الثاني ... طبيب بيطري , طرف قرابة بعيد , و صديق صديقي , ترك الثروة الحيوانية و كره الحيوانات  و لم لا فقد أعطته شركة الدواء الأجنبية سيارة و مرتب كبير منذ تخرجه ليكون مندوبها العلمي
يعمل مديراً (سوبر فايزور) لمندوبين علميين لشركة أجنبية تروج ثلاثة أنواع من أدويتها في مصر ,
لا قدر الله لو أحتجت أن تشتري دواءنا  فلا  تشتريه  فإن  البديل المصري  بعشر الثمن  و  نفس المادة الفعالة” هو هو قالها ينصحني
أكملت كلامه بسرعة أيوه أيوه و أنتم طبعاً بتعطوا الدكاترة هدايا و عينات و تعزموهم على مؤتمرات و تسفروهم الخارج على حسابكم علشان يكتبوا هذه الأدوية
قاطعني , موضوع الهدايا و المؤتمرات ده بقى قديم يا باشا , دلوقوتي بقينا بنجيب من الأخر , شيك نقدي للبيه الدكتور أول كل شهر علشان يكتب الدوا في الروشيتة


الثالث ... مهندس مدني
إدعيلي أصل أنا متورط  و مظلوم  في قضية كبيرة جداً و طالع بكفالة كبيرة , سيارته الفخمة و ملابسه الأنيقة و شقته التمليك لا توحي بأنه يعمل مهندسا في  أحد الأحياء  , فراتبه لمدة ثمانون عاما لا يأتي بهذه الشقة و لم يكن له أي أملاك عن والده و كان رديفا  للفول و الطعمية في الجامعة إذن من أين لك هذا ؟

قابلتهم جميعاً هناك , ثمة شيء مشترك بيني و بينهم و بين صاحب القسطرة , لا أدرك بالضبط ما هو العامل المشترك الأعظم بيننا جميعاً .


كان مدرس التربية الدينية في المدرسة الأعدادية يتعمد أن يختار حصصه متزامناً
مع صلاة الظهر لعلمه حب الأولاد للحصص التي يقضونها خارج الفصول
كان يأخذنا ليعطينا درس الدين في مسجد المدرسة و من ثم نتوضأ و نصلي الظهر خلفه و من يومها لم أترك الصلاة في حياتي الا لعذر أو مرض
أحسبُ أن الله سيأجره مثل أجر صلاتي و ركوعي و سجودي , دون أن ينقص من أجري شيئاً منذ عودني الصلاة , و لا أزكي على الله أحداً

ترك المدرسة بعد الصف الأول الإعدادي و لم أره بعدها و لم أتذكر إسمه
لم يكن معمما و لا أزهريا و لا ملتحيا و لكن كان مخلصاً في عمله برغم أن مادة الدين كانت لا تضاف الى المجموع الكلي
لم يمسك عصاً قط و لم يكن شرساً بل كان هيناً ليناً

نشأت في بيئة متدينة و عائلة مثقفة و تربيت على الأخلاق و المباديء و أكملت دراستي الإعدادية و الثانوية خليلاً للتفوق و التميز .

فالحمد لله كان لي نصيب من إسمي , فكم من ضيق جاء بعده فرجاً بذكر الله و كم من عسر جاء معه يسراً بالصلاة و الدعاء .
 
ترددت كثيراً أن أذكر هذه القصة  ظناً أنها لن تقدم أو تؤخر في مسار قصتي فضلاً على أن  يظن ظان أن الحبكة الدرامية للقصة أجبرتني أن أدخل فيها بعض من الملح و الفلفل لكن سأذكرها بإيجاز

كانت نسبة عدد النساء الذين يعطوني قليلة و لكن إذا أعطين , كان العطاء سخياً
 
كانت تقف بسيارتها و تفتش على شيء في تلفونها المحمول , إقتربت منها و طلبت منها الصدقة , وضعت يدها في شنطتها و أخرجت خمس جنيهات بسرعة , أخذتُ الفلوس و أدرتُ ظهري و مشيت ثلاث خطوات , بصوت عال حاد قالت  , بقلك يا .. أجبلك هدوم حالتها كويسة , دي غالية و هتعجبك , قلت لها ماشي ربنا يخليكي , قالتلي هتكون هنا بكرة ؟ , قولتلها  فأفأ تأتأ مش عارف ظروفي , قالتلي طيب تعالى إركب معايا و أنا أجبهالك ,  ركبت بجوارها و إنطلقت بالسيارة و خرجت من الأحياء السكنية الى الطريق السريع و بعد نصف ساعة من الصمت بدأت أنا الكلام , هو حضرتك البيت فين , قالت في أكتوبر, صَمَتت  دقائق و قالت : لا تقلق ممكن تتشطف و تقيس الهدوم و اللي يناسبك تأخذه , قولتلها كدا ممكن أسبب لكوا إزعاج , قالتلي : لا إزعاج و لا حاجة , البيت فاضي و أنا لوحدي , , دانتا كمان ممكن تريح شوية و أبقى أوصلك بالعربية
هنا  أحسست أن الموضوع  مش طبيعي .
لم يكن لدي القوة أن أقول لها نزليني من العربية , لكني كنت معتاد أن أذكر الله في مواطن الضيق , قلت يا رب لو فيه أي ضرر ليا أبعد الضرر عني و رددت في نفسي لا حول و لا قوة الا بالله مرات كثيرة
على مشارف مدينة أكتوبر جاءها تليفون من صديقتها التي دخلت معها في مشادة كلامية عنيفة حول صديقة ثالثة لهما أستخدمت خلالها شتائم قذرة جداً و في الأخر قالت لها مش عارفة أتكلم في التليفون قابليني  حالاً

شوف يا مؤمن  إنتظرني على  الكافتيريا دي و أنا هرجعلك بعد نصف ساعة علشان فيه حاجة مهمة , أنت معاك تليفون ؟ أعطيني النمرة
قعدت على الكافيتيريا و طلبت شاي و لم أشربه و دفعت حسابه و مشيت

لا أعرف لماذا كانت تستدرجني بالضبط و لكنها كانت مريبة بمعنى الكلمة , لا أعتقد  أنها تريد أن تراودني عن نفسي و لكن كان يقيني أن هناك ثمة مصيبة كانت تنتظرني هناك
بعد ساعة طلبتني و قالتلي إنت فين يا مؤمن , قولتلها أنا كنت مستعجل و مشيت , قالتلي مش مشكلة , هجبلك أنا الهدوم بكرة و إنتهت قصتها عند هذا الحد بلا رجعة و الحمد لله


الخاتمة غداً في نفس الميعاد إن شاء الله


25 comments:

  1. This comment has been removed by the author.

    ReplyDelete
  2. This comment has been removed by the author.

    ReplyDelete
  3. This comment has been removed by the author.

    ReplyDelete
  4. أول مرة اشوف ست تخطف راجل

    عجيبة انها تانى يوم لم تأتى بالملابس ما قالت

    للاسف فساد النظام اللى تسبب فى البطالة دى لدرجة انى اعرف صديقة لاحدى صديقاتى خريجة هندسة و بتشتغل فى محل جزم حريمي تقييس لزبائن

    ربنا كبير و احنا لازم نفوق

    ReplyDelete
  5. ههههههههههه
    شكل ربنا بيحبك انه نجاك من الست دى
    مين عارف كان وراها ايه
    وشكلك انت كمان حد طيب وفيك صفه من اسمك
    ربنا يكرمك دايما على قد صلاتك وايمانك

    ReplyDelete
  6. ههههههههه ستات اخر زمن
    مواقف زي الفل الحقيقة
    مستنين النهاية بالصبر الفارغ^_^
    دونت لات

    ReplyDelete
  7. اهو احنا اللى بنشحت
    الميلودراما منك

    بلاش سوء الظن يا سيد
    مش ممكن كانت عايزه تديلك هدوم جوزها
    اللى لسه سايباه بالخلع

    هههههه

    يا رب القفلة ما تكونش سوداوية

    تحياتى

    ReplyDelete
  8. لا قدر الله لو أحتجت أن تشتري دواءنا فلا تشتريه فإن البديل المصري بعشر الثمن و نفس المادة الفعالة
    =================================================
    متصدقهوش يا شحات الغرام
    أنا باخد كورتيزون علاج مصري وحالتي بتتدهور وبالصدفه مرة باكلم الصيدلي قالي عندي المستورد مش المصري قلتله يفرق إيه قالي المصري 23 والمستورد 55 علشان اليورو قلتله طيب اعمل ايه جرعتي بعد ساعه ابعتهولي
    اخد القرص من هنا والاقي طاقة و حيويه وحاله طيبة وتحاليلي ارتفعت وبقت فل والطبيب قالي خلينا في المستورد علشان ضعف المادة الفعاله وربنا يعافيكي


    قصة صعبة تعلمك متركبش عربيات مع أغراب وحلو إن صحابك حسبوه مقلب من مقالبك

    هههههههههههههههههههههههههه

    ReplyDelete
  9. هو معروف دايما ان الادوية المستوردة بتكون نتيجتها اسرع
    البوست حلو
    وفى انتظار نهاية القصة

    ReplyDelete
  10. جميل
    البوستين حلوين

    استمر متابعين

    ReplyDelete
  11. moon light
    شكرا على المرور و لو أنك مسحت التعليق

    ReplyDelete
  12. gogo!sf
    على فكرة أنا قرأت التعليقين أمبارح و مكانوش فيهم حاجة بالعكس أنا كنت مبسوط مسحتيهم ليه ؟
    على العموم مشكورة على الكلام اللي اتمسح

    ReplyDelete
  13. Tears
    مش خطف بمعنى الكلمة و لكن أفعالها كانت مريبة

    ReplyDelete
  14. صيدلانيه طالعه نازله
    مشكورة ربنا يكرمك

    ReplyDelete
  15. karmen
    إن شاء الله النهاية اليوم بعد الساعة 7

    ReplyDelete
  16. sal
    إن شاء الله القافلة تعجبك

    ReplyDelete
  17. كلمات من نور
    أولا سلامتك و شافاك الله و عافاكي
    كلامك صح و لكن بصفة عامة الدواء المصري سمعته كويسة مش بس هنا و و لكن بره كمان و الدليل على كدة التصدير للدول العربية و الأتحاد الأوروبي
    أكتبي في جوجل "تصدير الدواء المصري" ستجدي أخبار كتير في هذا الشأن

    ReplyDelete
  18. Noha Saleh
    شكرا على مرورك
    كلامك صح و لكن بصفة عامة الدواء المصري سمعته كويسة مش بس هنا و و لكن بره كمان و الدليل على كدة التصدير للدول العربية و الأتحاد الأوروبي
    أكتبي في جوجل "تصدير الدواء المصري" ستجدي أخبار كتير في هذا الشأن

    ReplyDelete
  19. richardCatheart
    شكرا على المرور و الثناء

    ReplyDelete
  20. ايه دا ايه دا

    هو انا اغيب شوية
    ارجع الاقىك حاطط بوستين
    امرى لله هروح اقرأ البوستين وارجع

    ReplyDelete
  21. همسات وبحــ الحياه ــر
    و الخاتمة النهاردة كمان

    ReplyDelete
  22. ايه دا ايه دا
    يعنى ايه الحلقه الاخيره القادمه
    لا اكيد لازم تكمل
    بجد اسلوبك جميل ويشد
    وعلفكرة واللهتنفع فيلم :):)
    يارب دايما تتقبل مرورى

    ReplyDelete
  23. وكمان النهارده
    وبعدين يعنى
    انا هفضل هنا مستنية :):)
    قاعده على باب المدونة :)

    ReplyDelete
  24. اعوذ بالله

    اكيد نيتها مش كويشه

    انت عمرك شفت واحده بتركب شحات معاها عشان تجيبله هدوم


    ربنا يهدي

    ReplyDelete
  25. كل سنة وأنت طيب بمناسبة رمضان ...بالرغم أن مدونتك مخزنة عندى من زمان ولاحظت التغير فى أول بوست (طبعا لأن الشخصية انكشفت ) إلا أنه عجبنى أسلوبك جدا وكمان كم الثقافة التى ينم عنها المدونة ...وفكرت أعمل مدونه شخصية مماثلة لكن ليست عن الشحاتة ..لى سؤال ما هو موقفك من أسرتك وأصدقاءك الآن بعد نشر كتاب لك

    ReplyDelete